لماذا صمتت صاحبة نوبل للسلام وخذلت فلسطين: توكل كرمان التاريخ لا يرحم

  • منذ 9 أشهر - Monday 09 October 2023

لماذا صمتت صاحبة نوبل للسلام وخذلت فلسطين: توكل كرمان التاريخ لا يرحم

AF

صمت مطبق دون اي بيان باسم الناشطة السياسية اليمنية تؤكل كرمان، تجاه الاحداث في فلسطين المحتلة، بعد عملية المقاومة الفلسطينية طوفان الاقصى، والرد الصهيوني المتوحش انتقاماً من سكان غزة

وهذا ليس هو الموقف الاول لكرمان الذي تختذل فيه القضية الفلسطينية، منذ فوزها بنوبل للسلام، وتثبيت علاقتها باروقة السياسة الامريكية، التي تدعم الكيان الصهيوني

كان يمكن لتوكل التي كانت احدى المناصرات لفلسطين قبل فوزها بنوبل، تسخير قنواتها الاعلامية وسلطتها ونفوذها وصوتها وعلاقتها لنصرة الاقصى وفلسطين والمقاومة، والحديث عن انتهاكات الاحتلال للقانون الدولي 

كان يمكن لناشطة السلام لعب دور ايجابي تجاه سكان غزة، وتكون صوتهم للعالم، آلذي تسيطر عليه الأداة الصهيونية، وتطبق على كل كلمة في الاعلام الدولي

كان يمكنها ان تنجو من المساومة ، وتنتصر لمبادئ الديموقراطية والثورة والسلام، بالمطالبة بالدولة الفلسطينية وتطبيق القوانين والاتفاقيات ومحاسبة الة الحرب الاسرائيلية المتوحشة 

وان تكون ضد العنصرية، والإبادة الجماعية، لكنها اختارت المساومة، وخذلان مبادئها، والتفريط بشعبيتها، واثبات ارتهانها للغرب والولايات المتحدة، وان من يدعمها اليوم هم ذات الجهات المشبوهة التي تدعم اسرائيل 

لقد خذلت كرمان نفسها وسجلت سقوطاً جديداً، ككلّ الناشطين المقربين من الولايات الامريكية، والطالبين رضاها، والمتملقين لها

وهذا شيء لا ينساه التاريخ، وكتبناه لنذكرهم غداً

AF