لقاء AF مع أ د. عزة فتحي : المهاجرين العرب اساءوا استخدام الضيافة المصرية.. مصر دعمت غزة وادخلت الادوية والاغذية والأكفان والمعبر مفتوح.. الحرب إلكترونية والبيت العربي مهدد ..

  • منذ شهر - Tuesday 16 April 2024

لقاء AF مع أ د. عزة فتحي : المهاجرين العرب اساءوا استخدام الضيافة المصرية.. مصر دعمت غزة وادخلت الادوية والاغذية والأكفان والمعبر مفتوح.. الحرب إلكترونية والبيت العربي مهدد ..

AF

 

هذا اللقاء مع أ د. عزة فتحي استاذ مناهج علم الاجتماع  المصرية، بجامعه عين شمس وخبير الامن الفكرى، حول التحولات في المجتمع المصري، وتاثير الأزمة الاقتصادية عليه، وعلاقة ذلك بعلاقته بضيوفه العرب، وهل الحملات الإعلامية تعبر عن الروح المصرية وماهو سببها، وامتداد ذلك لعلاقته بفلسطين، القضية والشعب والتاريخ، وكذلك المجتمع العربي خارج حدود مصر..

 

مصر طول عمرها تستقبل مهاجرين عرب ولاجئين سياسين، وناس تعبر عن الحدود هذا شيء طبيعي جداً، ومصر ذكرت في القران ادخلوا مصر امنين

علاقة المصريين بالمهاجرين العرب وسبب الحملات عليهم 

- ماهي علاقة مصر كشعب وروح وثقافة، بالمهاجرين العرب! وماهو سبب الحملات الاخيرة عليهم، هل هي حملات للجان الكترونية؟

 

د-عزة: معظم المهاجرين حتى الأجانب يعيشون في مصر امنين، ولكن اذا هناك نعرة قد تبدو تعصبية فهي ليست تعصبية على وجه الاطلاق.

ولكن للاسف والصراحة هناك بعض المهاجرين الجدد اسأوا التعامل مع المصريين وهذا كان مستهجن جداً للمصريين، وخاصة هذا العام حصلت تغيرات في سلوكيات بعض المهاجرين، والغريب ان تكون ضيف في بلد وتسيء لهذا البلد.

وهذا ليست حملة لجان الكترونيية، فالعراقيون والمصريين واليمنيين والسودانيين فاتحين متاجر ومطاعم ومصانع ، ولكن اذا كنت ضيف وتستفز اهل البلد من سلوك مستهجن في اكل العيش، او صراعات جانبية، وحق الجيرة او مشاجرات، وتبدا النعرات الطائفية، سيكون رد فعل الشعب المصري. 
والقيادة السياسية اكدت ترحابها للمهاجرين وهي تعتبرهم وتسميهم ضيوف.

-ماهي علاقة مصر بالقضية الفلسطينية، وموقعها من الوجدان المصري؟ 

علاقة مصر بالقضية الفلسطينية وتاريخ طويل من المعارك الحربية والمعارك التفاوضية ، حتى هذه اللحظة، من 1948 تكبد الجيش والشعب المصري خسائر كثيرة في الارواح والاموال.

فلسطين في القلب ندرسها في الجغرافيا والتاريخ، مصممين ان يكون لفلسطين ممثل للتفاوضات بعد حرب  6 اكتوبر 1973 لكن الفلسطينيين رفضوا، لاقامة دولة فلسطينية.

مصر دفعت الثمن، وعزلت بفعل دول الرفض العربي سنوات طويلة وخطفت منها مقر الجامعة العربية، مصر تحملت الكثير، مصر حين تحارب فهي تحارب من اجل فلسطين ، واحتلت ارضها من اجل فلسطين

مصر مازالت تضحي وتلعب دوراً مهماً في التفاوض، وتفتح الحدود لاستقبال الجرحى، والأغذية،  حتى الأكفان وصلتها مصر الى غزة، والمعبر مفتوح طوال الوقت .

 

والجيش المصري على اهبة الاستعداد لتقديم المساعدات، والمنظمات الحقوقية والخيرية، ومنظمات المجتمع المدني، وصندوق تحيا مصر، والتحالف الوطني، والمقاطعة نجحت في مصر بشكل كبير بعكس دول اخرى.

........

-كيف ترين المجتمع العربي، وتطوره؟ وماهي نظرتك الخاصة لمستقبل المجتمع المصري والعربي، وهل يسير نحو الافضل وماهي السلبيات والإيجابيات المشتركة؟ 

المجتمع المصري والعربي مستهدف، ونظرية المؤامرة موجودة ، وموثقة ومنشورة لتفتيت الشرق الأوسط ، لكيانات صغيرة، وهذا حدث في ليبيا وسوريا والعراق، واذا لم يتحد العرب، وان لم تكن هناك خطة استراتيجية لوحدة العرب.

 

واذا لم يفطن المواطن العربي لحرب الشائعات، واذا لم يتم التكامل بين العرب، سنتأكل، ويتفتت هذا المجتمع، وهناك لجان الكترونية، تستهدف الشباب والاسرة والبيوت العربية، من خلال السوشل ميديا.

هناك حرب سيبرانية، تم اختراق ال جي بس اس " نظام التموضع العالمي " للتشويش على الطائرات المسيرة في كل الوطن العربي، تكتبي عنوان في دمشق يطلع لك في الاردن، تكتبي عنوان في مصر يجي لك في فلسطين.

فما بالك بحرب حديثة صفرية لا توجد فيها جيوش، ولكن فيها جيوش الكترونية من نوع اخر، لتشوية العقلية العربية نشر الجنسية المثلية ، الالحاد، تفكك الأسر العربية، الصراع بين الرجل والمرأة، لتتفتت المجتمعات من الداخل، والنعرات الطائفية، وظهور واختفاء داعش. 

الايجابيات العربية المشتركة الاهتمام ببناء الانسان، والدولة الرقمية، وفي مصر نحاول الاهتمام بالبنية التحتية ومدن جديدة، وفتح مصانع، الاهتمام بالمؤسسات السيادية، برغم الأزمة الاقتصادية بسبب الظروف الدولية، وهناك ضغط في الخدمات في مصر، وهذا الذي اغضب الشعب المصري من المهاجرين العرب، لانهم برغم الظروف القاسية يستمتعون بالخدمات لكنهم اسأوا استخدام الضيافة.