خطاب نتنياهو أمام الكونجرس يشعل فتيل الانقسام الديمقراطي

  • منذ شهر - Tuesday 11 June 2024

خطاب نتنياهو أمام الكونجرس يشعل فتيل الانقسام الديمقراطي
اسلام عبدالتواب
مراسل صحافي مصري من القاهرة- للشأن المصري ، ومحرر صفحة الرياضة في AF

AF

تكشف الخطوات الاحتجاجية المُتصاعدة لنواب ديمقراطيين بارزين حول خطاب رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، المرتقب أمام الكونجرس، عن انقسامات عميقة داخل الحزب الديمقراطي، حول سياسات نتنياهو تجاه الفلسطينيين وحركة حماس في غزة.

الديمقراطيون المتشددون يقاطعون


أعلن عدد متزايد من النواب الديمقراطيين المنتمين للجناح التقدمي داخل الحزب، عزمهم مقاطعة خطاب نتنياهو المقرر إلقاؤه أمام جلسة مشتركة للكونجرس في 24 يوليو المقبل.

ووفقًا لما نشرته صحيفة "ذا هيل" الأمريكية، فإن هؤلاء النواب يستنكرون طريقة تعامل نتنياهو خلال العدوان على قطاع غزة، ورفضه اعتماد النهج الذي يفضله الرئيس الأمريكي جو بايدن، لحل الصراع الإسرائيلي الفلسطيني.

تصريحات نواب المقاطعة وتبريراتهم


عبّر النائب الديمقراطي هانك جونسون، من ولاية جورجيا عن رفضه القاطع لخطاب نتنياهو قائلًا: "لن أحضر وسأدير ظهري له تمامًا".

وأضاف النائب ستيفن لينتش من ولاية ماساتشوستس معللًا موقفه: "اعتبرت تصرفات نتنياهو إساءة للأدب تجاه الرئيس الأمريكي، لذلك أميل بشدة إلى عدم حضور الخطاب".

من جهته، ألمح النائب لويد دوجيت، نائب رئيس كتلة المتشددين، إلى أن النواب يناقشون حاليًا "أفضل الطرق للتعبير عن احتجاجهم" على زيارة نتنياهو، قائلًا: "مازالت هناك مناقشات جارية حول أفضل طريقة للاستجابة لمجيئه".

أشكال احتجاجية متنوعة


علاوة على المقاطعة المباشرة، قد يلجأ النواب المعارضون لخطاب نتنياهو إلى خطوات احتجاجية أخرى، حسبما أوضح النائب جريج كاسار من تكساس قائلًا: "لست أخطط للحضور، وسأشارك في أي فعاليات للتعبير عن رغبتنا في إنهاء الحرب ودعوة نتنياهو وحماس للموافقة على وقف إطلاق النار".

نواب ديمقراطيون يؤيدون الحضور


في المقابل، أكد عدد من النواب الديمقراطيين اللاعبين دورًا محوريًا في السياسة الخارجية الأمريكية، عزمهم حضور خطاب نتنياهو تأكيدًا للعلاقات الوثيقة بين الولايات المتحدة وإسرائيل باعتبارها حليفًا ديمقراطيًا رئيسيًا في الشرق الأوسط.

من جانبه صرح النائب خوان فارجاس من ولاية كاليفورنيا: "إنهم أقوى حلفائنا في الشرق الأوسط، وهو بالتأكيد الزعيم الذي اختارته إسرائيل. أنا أحترم البلد كثيرًا، وسأكون هناك".

تفهم الانقسام


أقر قادة الديمقراطيين في مجلس النواب بالانقسامات الداخلية العميقة حول قضية خطاب نتنياهو.

صرح بيت أجويلار، رئيس الكتلة الديمقراطية في مجلس النواب، بأن "حق" النواب في المقاطعة إذا أرادوا ذلك.

كما أشار حكيم جيفريز، والذي سيحضر الخطاب، إلى أن كل نائب سيقرر بنفسه ما إذا كان سيحضر أم لا "استنادًا إلى ما يعتقد أنه متسق مع المنطقة التي يمثلها".