الرئيسية المواضيع المقال التحليلي

روسيا صديقنا القديم.. وحليفنا الاستراتيجي.. وشريكنا المستقبلي .. علاقة ممتدة لاكثر من 100 عام

  • منذ شهرين - Sunday 28 January 2024

منى صفوان
صحافية وكاتبة- رئيسة تحرير عربية فيلكسAF

AF

🇷🇺 روسيا هي اول دولة تعترف بالجمهورية العربية اليمنية عام 1962 بعد إعلان الجمهورية بعد ثورة سبتمر
ولكن ليست هذه نقطة البداية مع روسيا او الاتحاد السوفييتي وقتها والاتحاد الروسي بعدها، فعلاقة صنعاء روسيا بدأت منذ بدايةً العشرينات ، انها علاقة طويلة وممتدة، سياسياً وعسكرياً وامنياً، كانت موسكو الحليف الاقرب ، والصديق الأكثر تفهماً، بعلاقة اتسمت بالاحترام برغم نقاط الخلاف في بعض المسارات والمراحل السياسية، الا انها دائما احترمت القرار السيادي الداخلي
لم تمول او تحتضن اي جماعات معارضة
دعمت الحوار الداخلي والقرار السيادي للدولة 
برغم دعما العسكري الا انها كانت الاقل تدخلاً في القرار العسكري
لم تتعامل مع اليمن بمبدأ الفوقية بصفتها دولة عظمى واليمن دولة نامية بل كانت علاقة ندية فيها مساحة من الشراكة والتشاورية 
احتفظت بعلاقات جيدة مع كل الاطراف اليمنية
مازالت صنعاء تنظر لها كشريك استراتجي مهم
بقيت علاقتها جيدة باليمن الشمالي والجنوبي، وكانت الحليف القوي لعدن وصنعاء والصديق الاقرب ليمن الوحدة
لم تتورط بالنزاعات الداخلية بين المعسكرات اليمنية ، حتى في وقت دعم مجاهدو اليمن الجماعات الجهادية ضد الاتحاد السوفييتي لم يفسد هذا علاقتها بصنعاء 
مرت العلاقة على مدى قرن كامل بمراحل فتور وتوتر، وهذا طبيعي لكن لم تتصل للتأزم او الاصطدام الحاد
دعمت خيارات اليمنيين الداخلية 
وقفت معهم ضد اي عدوان خارجي
نقاط الالتقاء توصف بانها اكثر من نقاط الخلاف 
روسيا هي الحليف الاستراتيجي الموثوق به لليمن، وسيكون لها دور فاعل في المستقبل القريب ، بما يحترم خصوصية اليمن وقرارها السيادي

س ا ف م