الرئيسية المواضيع تدوير الزوايا

بعد ضغط ذويهم.. 1000 فلسطيني على أعتاب كندا

  • منذ شهر - Thursday 04 January 2024

بعد ضغط ذويهم.. 1000 فلسطيني على أعتاب كندا

AF

في غرفة صغيرة في تورنتو، تجلس محامية الهجرة، يمينا أنصاري، أمام هاتفها تستقبل يوميًا مئات الاتصالات من فلسطينيين في كندا يسألون عن مصير عائلاتهم المحتجزة في غزة.

 
بعد مفاوضات استمرت أكثر من شهر، وافقت الحكومة الكندية تحت ضغط الفلسطينيين الموجودين في أراضيها على المقترح الذي يقتضي بدخول ألف من ذويهم المحاصرين في القطاع.

برنامج الهجرة الكندية من المفترض أن يستقبل ألف فلسطيني فقط، وهو ما اعتبرته يمينا أنصاري، “رقمًا قليلًا للغاية”. وقالت إن "هذا الحد الأقصى يقلّص عدد الأشخاص الذين يستحقون المساعدة بشكل كبير".

وطالبت أنصاري بتطبيق هذه السياسة، باعتبارها عضوة في مجموعة محاميي الهجرة المتخصصة المُسماة “مشروع لم شمل الأسرة في غزة”. وقالت “نحن نعلم بوجود أكثر من ألف مرشح فقط بين المحامين في هذه المجموعة”، واصفة الحد الأقصى بأنه مروّع.

إقراء أيضا